Les Ouvrages Du CRASC

Centre de Recherche en Anthropologie Sociale et Culturelle

Index des ouvrages

قصيدة لسيدي امعمر بن عبيدة في مدح النبي صلى الله عليه و سلم و هو من قبيلة سجرارة قريبة من بريڤو عمالة وهران :

 

 

فَـرْحْ خَـاطْـرِي وَاكْ كْـثِـيـرْ نَّـالُـه

*

جَيَّـدْ النَّـسَـبْ نَـدْرَڤْ تَـحْـتْ جْـنَاحُه

الصّْـلاَ عْـلَـى مُــحَــمَّـدْ وَ ءَالُــه

*

الزَّهْـوْ لَلْخْـوَاطَـرْ بِـهَـا يَـرْتَـاحُـوا

خِـيـرْهَا يْـزَوَّلْ مْـنَ الْقَـلْـبْ اعْـلاَلُـه

*

صَـاحَـبْ الْـغَـمَامَـة رَانِـي مَـدَّاحُـه

فْرَاشْ

صَـاحَـبْ الْغَـمَامَة الْمَـبْـرُورْ الْـبَـارَقْ

*

حُـرَّةْ الْوْطَــنْ مَـكَّـة ذِيــكْ بْــلاَدُه

سِـيـدْ الاَخْـرِيـنْ وُ سِـيـدْ الـسَّـابَـقْ

*

وَ الْعْـدِيـمْ مْـنَ الـزَّادْ حْـبِـيـبِي زَادُه

الصّْـلاَ عْـلَـى النُّـورْ الْقَـتْـمْ الْفَـايَـقْ

*

وَ الرِّضَـى دْوَامْ لْـصُـرْبَـةْ مِـيـعَـادُه

شَـارَبْ الْڤْـرَايَـحْ صَـرْبُـوصْ وُ دَالَـقْ

*

مَنْ بْـلاَ فْــتُـوتِـي الاَشْــرَافْ اوْلاَدُه

هَدَّة

كُـلْ يُـومْ غَـزْوَة صَـايَـڤْ بَـامْـحَـالُه

*

مَا اهْـدَى عْـدُو هَـانِـي فِي تَـطْرَاحُـه

مَـا يْـبَـارْزُوهْ فْـرَاسِـيـنْ يْـشَـالُـوا

*

يَـعْـمَدْ الْـمْرَيْـزَمْ عَـڤْـدْ بْـرَحْرَاحُـه

فَى الْوْطَـادْ لاَ مَـنْ يَـعْـڤَـلْ بَاعْـڤَـالُـه

*

يْـضَهَّـدْ الْـعْـدُو وَ يْـجِيبْ الِّي طَاحُـوا

 

صَاحَبْ الْغَمَامَة رَانِي مَدَّاحُه

فْرَاشْ

أَشْ مَـنْ حْـبـِيـبْ تْـحَـبُّ بَالْخَـاطَـرْ

*

كِـيـفْ مَنْ ارْضَـاهْ وُ حَـبُّـه مُـولاَنَـا

وَ الْغْـرِيـبْ يَـا وِيـنْ الْوَطْـنْ الآمَـرْ

*

مَـا تْـسِيـرْ لَلْمَـاء غِيـرْ الْعَـطْـشَانَـة

الْـجْــمَـالْ لَـلْـبُــعْـدْ تْـسَـافَــرْ

*

وَ الثَّـمَـارْ يَـطْـبَعْ غُـصْـنْ الْبُسْـتَانَـة

الْـخْـيُـولْ مَنْ لاَ يَـرْكَبْـهُـمْ حَـايَــرْ

*

وَ الرّْجَـالْ مَـا هُمْ كِي عَـظْـمْ الْهَـانَـة

مَـا تْـمَـنَّــعْ الْـمَـاشِي وَ لاَ طَـايَــرْ

*

الْـعَـارْفِـينْ الـضَّـرْبَـة الْـمَـكَّـانَـة

ءَا يْــلاَهْ يَـا دَارِي بَـلِّـي صَـايَــرْ

*

ءَا عْـلِـيـمْ عَــالَـمْ مَــا يَـلْـقَـانَـا

لَلْـجَـحِـيـمْ وَ الاَّ لَلْـجَـنَّـة سَــايَــرْ

*

جَـازْ مَنْ عْـلِيـهْ بْـڤَـصْـبِي دَوْنَـانَـة

لاَ تْـجُـوزْ يَا بَـحْـرْ الْجُـودْ الـشَّـاعَـرْ

*

يَـا الْـهَـاشْـمِـي طَـاهَ صُـورْ ذْرَانَـا

نُضْـتْ فِي زْمَـانْ أَهْـلْ الْحُـكْـمْ الْجَـايَرْ

*

كَـثْـرَتْ الْبْـدَايَـعْ وَ سْـرِيـقْ الْمَـانَـة

ذَا الْعْـبَـادْ تَـلْـطَـفْ بِـهـا يَـا قَـادَرْ

*

تَـحْصَدْ الصّْـيَـبْ وَ الدَّنْـيَـا جِـيعَانَـة

زَلْ زَهْـوْهَـا وَلَّـتْ غِـيـرْ مْـڤَـاحَـرْ

*

وَ الصّْـدُورْ تَـكْـرُبْ بَـالْغَيْـضْ مْـلاَنَة

مَـنْ تْـسَـالْ عَـنْ حَـالُـه كِـي دَايَـرْ

*

تَـجَّـبْـرُه ڤَـلْـبُـه مَـدْڤُـوڤْ بْـزَانَـة

ءَا الْعَارَفْ رْجَالْ الْهَمَّة رَاحُوا

هَدَّة

كُـلْ مَـنْ تْـأَجَّـلْ يَـرْجَـى مِـيجَـالُـه

*

كُـلْ مَـنْ انْـضَـامْ يْـعَـانِي مَـرْكَاحُـه

وَ الْيْـسِيـرْ بَـعْـدْ يْـكُـونْ بْـخُلْـخَالُـه

*

يَـطْلَـڤْ الْـكْرِيـمْ الْمَـعْـبُودْ سْـرَاحُـه

بْـقُدْرَةْ الْـيْـلاَهْ وُ حُـكْمُـه وَ افْـضَـالُـه

*

يَـصْـرَحْ النَّـحَـلْ وَ يْـوَلِّـي لَـجْـبَاحُه

صَاحَبْ الْغَمَامَة رَانِي مَدَّاحُه

فْرَاشْ

الصّْـلاَ عْـلَى احْـمَـدْ سِـيـدْ الرُّجَّـالَـة

*

قَـدْ مَا خْـلَـقْ مَـنْ الاَشْـيَـاتْ الْبَـارِي

الصّْـلاَ عْلَى احْـمَـدْ عَـڤْـدْ الْخَـيَّـالَـة

*

فَارْسْ الْـمْـنَـعْ يَـاكْ رْبـِيـعْ ابْـصَارِي

الـصّْـلاَ عْـلَـى الـنُّـورْ الِّـي يَـتْـلاَلاَ

*

سِــيــدْ الاَتْـقِــيَــة لـِيـهْ دْرَارِي

الـصّْـلاَ عْـلَى احْـمَـدْ قَـدْرْ الْـبَسْمَـالَة

*

قَـدْرْ خِـيرْهَـا وُ فَـضْـلْهَـا لَلْـقَـارِي

وَ الْـحْرُوفْ وَ الـضَّـبْـطْ مْـعَ الْإِمَـالَـة

*

وَ الطَّـعَـامْ وَ الْمَـاء رَاكَـدْ وَ الْـجَـارِي

وَ الشَّـعِيـرْ فِي لَـسْنِيـنْ الِّـي هَـايْـلَـة

*

وَ الـتَّـبَـنْ عْـلِـيـهْ يْـذَرُّوهْ مْـدَارِي

ءَامَرْ الْقْدِيمْ الْبَاقِي فَلاَّحُه

هَدَّة

بَـالزّْكَـا يْـطَـهَّـرْ حَـالُـه وَ احْـوَالُـه

*

هَـكْـذَا الْـقُــرْءَانْ انْـظُـرْ شُـرَّاحُـه

تَـعْرَفْ الْمْـخَـرَّجْ وَ الِّي يُـعْـطَـى لُـه

*

فِي زْمَــانْـهَا فُــقَــرَاء يَـرْتَـاحُـوا

مَـيَّـزْ الْـكْـلاَمْ افْـهَـمْ يَـا مَـثَّـالُـه

*

حَـقْ كُــلْ مَـالْ يْـصُـونُ صَـرَّاحُـه

 

صَاحَبْ الْغَمَامَة رَانِي مَدَّاحُه

فْرَاشْ

ءَا الِّـي تْـخَـمَّـمْ فِي أَمْـرْ الْـعَـاقْـبَـة

*

تُـوبْ يَا الْعَـاقَـلْ وَ اتْـبَـعْ بَـالْقَـاسَـمْ

بِـهْ تَـسْهَـلْ الْأُمُـورْ الِّـي صَـاعْـبَـة

*

فَـارَسْ الشَّـجَاعَـة عَـڤْـدْ بْـنُ هَـاشَـمْ

ءَا اهْـلْ الْـحَـالْ الْـخَـلاَّڤْ الـطَّـايْـبَة

*

أَهْـلْ الْمْـحَـبَّـة وَ الْـقَـلْـبْ السَّـالَـمْ

مَـدْحْ سِيـدْ زِيـنَبْ عَـنْـدِي كَالصَّـابَـة

*

فَـارْحِيـنْ بِـهَـا فَى الْـعَـامْ الْـقَـايَـمْ

نَـمْـدْحُه وُ نَـمْـدَحْ جْـمِيـعْ الصَّـحَابَـة

*

مَـا نْـبَطَّـلْ عْـلِـيهُـمْ شُـكْـرِي دَايَـمْ

عَـزّْ مْـنَ الْـعْـمُـرْ وَ الْعَـيْـنْ الدَّهْرَابَة

*

صَـاحَبْ الطَّـرِيـڤْ الْبَـيْضَاء بُـوخَاتَـمْ

كُونْ يَا الله مَنْ شَافُه بَلْمَاحُه

هَدَّة

فَـارَسْ الْـمْـنَـعْ طَـوَّاعْ الِّـي صَـالُـوا

*

مَـا صْـبَرْشِـي ڤَـلْـبِي يَـنْسَى تَمْـزَاحُه

مَـدْحْ سِـيدْ زِينَـبْ يَا مَـنْ تَـصْـغَى لُـه

*

الْخَـاطَـرْ الْمْـشُـوَّقْ هِــيَ تَـفََّـاحُـه

صَاحَبْ الْغَمَامَة رَانِي مَدَّاحُه

فْرَاشْ

الاَخْـرَة مْـعَ ضَــرَّتْــهَا يَـا عَـاقَـلْ

*

لاَ تْـضُـنْـهُمْ فِي مَـوْضَـعْ يَـتْعَاشْـرُوا

ذِي لْـذِيكْ تَـلْـغَى بَالْـحَـضْ الْـكَـامَـلْ

*

مَـا يْـسَلَّـفْ عْـدُو لَـعْـدُوهْ يْـكَـابْـرُه

الْـڤْـلُوبْ رَاهَـا بَـالْـغَـيْـضْ غْـلاَيَـلْ

*

لاَ تْـشُوفْـهُمْ شِـي ڤْـبَالَـكْ يَتْـشَـاوْرُوا

كُـلْـهَـا تْـڤُـولْ أَنَـا زَوْجِـي مَـايَـلْ

*

شُـورْ ضَـرّْتِـي صَـايَـبْـنِي بَمْعَـايْـرُه

بِـيـنْـهُـمْ هَـاكْ افْـصَـلْ يَـا فَـاصَـلْ

*

قِِـيـسْ مَنْ كْـرَهْـتُه وَ حْـبِيبَـكْ جَاوْرُه

رُوحْ سَـوَّلْ أَهْـلْ الْخَـبْـرَة يَـا عَـاقَـَلْ

*

لاَ تْـرُوحْـشِي لْمَـرْوْ غْـشِيـمْ تْـشَاوْرُه

الْـحْدِيـثْ يَـمْـسَـاسْ إِذَاهُ طَــايَــلْ

*

الْـعْـدُو الطَّـايَـڤْ بَالسِّـيـفْ تْـكَابْـرُه

كُـلْ شُـغْـلْ يَعَّـرْفُـوا لِيـهْ اشْـغَـالُـه

*

وَ الاَضْـدَادْ مَـنْ عَـادَتْـهُمْ يَـتْـنَاڤْـرُوا

الْحْـبِـيـبْ وَ لُـو يَـغْـضَـبْ يـَتْحَـاوَلْ

*

وَ الـرّْضَـا مْـنَ الْمُـزَارْ عْـلَى زَايْـرُه

جَايْحَة وُ مَنْ عَشْقُوا فِيهَا جَاحُوا

هَدَّة

بَـانْـيَـة شَـبْـكَـتْـهَـا لَلِّي يَـهْـبَـالُوا

*

تَـايْـهِيـنْ غَـفْـلَـة حَتَّى لَـنْ طَـاحُـوا

فِي ابْـيَـارْهَـا ظَـلْـمَـة مَا يَـسْهَـالُـوا

*

ڤَـهْـڤَـرْ الْبْـعِيـرْ وَ تْـنَـدَّى صَـفَّاحُـه

سِــيـرْ بِــهْ لَـبْـلاَدُه يَـا مَــوَّالُــه

*

لَلنْـجِيـلْ وَ وْطَـى سِـيـرَاتْ شْـبَـاحُـه

صَاحَبْ الْغَمَامَة رَانِي مَدَّاحُه

فْرَاشْ

الاْيْــبَــلْ يَـا مِـيَّـازْ إِذَا سَــارَتْ

*

تَـڤْطَـعْ الْـفْـيَافِـي بَالْڤَـيْـضْ تْـلاَوِي

عَـوْجَـةْ الرّْڤَـابْ الْمَـصْـعُـورَة لاَڤَـتْ

*

بَالْجْـحَـافْ بِـهَـا يَـمْـنَـعْ مَـنْ دَاوِي

تَـرْفْدَكْ عْلَى ظْهَـرْهَا مَنْ وَطْنْ شْمَـايَتْ

*

الِّي رْضَـاوْ فـِيـهَـا بَـالـذَّلْ الْـقَـاوِي

كَانْ شَـوّْرَتْ فِـي الاَصْـحَـانْ وُ سَـارَتْ

*

سَـايْـرَة ابْـنْـهَـا يَـتْـبَـهْـلَـلْ رَاوِي

كَـانْ شَـوّْمَـتْ بَــالْـبَـرُودْ انْـحَـازَتْ

*

الضّْمَـا حْـرَقْـهَـا وَ بْـطَـنْـهَا خَـاوِي

مَـا رْجَـاتْ مَـنْ يَـعْڤُـلْـهَا مَـا رَاعَـتْ

*

مَـنْ تْـڤَاطْـرُوا حَـضْـرَتْ لِيهْ دْعَـاوِي

شُــوفْ وَاشْ ڤَـالَـتْ رُجَّـالَـة فَـاتَـتْ

*

كِـي بَالْعْـرُوسِي وَ الْمَـعْشُوقْ الْمَغْـرَاوِي

هَـانْيَـة الْعَـيْـنْ الْمَـسْـعُـودَة نَـامَـتْ

*

مَـا لْـڤَـاتْ مَـحْـنَـة مُـولاَهَـا كَـاوِي

ءَا اهْلْ الْمْحَبَّة وَ الْعَشْقْ ارْوَاحُوا

هَدَّة

تَــشَّـهْـدُوا عْـلِـيَّ رَانِـي ڤُـوَّالُــه

*

يَـبْـتْـنَـاوْ بـِيـنْ الْعُـشَّـاقْ افْـرَاحُـه

الْـمْـلاَحْ وَ اهْـلْ الـنِّـيَّـة مَـا زَالُــوا

*

ذَاكْ غِـيـرْ دَرْڤُـوا فَـلِّـي يَـقْـبَـاحُـوا

صَاحَبْ الْغَمَامَة رَانِي مَدَّاحُه

فْرَاشْ

صَـاحَـبْ اللِّـوَاء وَ الْمِـعْـرَاجْ غْـرَامُـه

*

يَـسْـرَڤْ الْعْـقُـولْ ارْيَـاحُـه جَـلاَّبَـة

سِـيـدْ فَـاطْـمَـة نَـدْرَڤْ تَـحْتْ عْـلاَمُه

*

مَنْ جْـحِيـمْ صَـهْـدْ الـنَّـارْ اللَّـهَّـابَـة

كُلْ مَنْ انْظَامْ يْعَانِي مَرْكَاحُه

هَدَّة

كُـلْ وَاحَـشْ يَـدْوَى مَـنْ وَحْـشْ غْـزَالُه

*

مَنْ زْمَـانْ نَـاسْ عْـذَبْـهُـمْ يَـمْلاَحُـوا

مَـا سْـكَـنْ مْـدِيـنَـة عَـرْبِـي بَجْـمَالُه

*

يَـوْعَـدْ الْعْـفَـا تَـرْتَـعْ فِـيهْ الْڤَـاحُـه

الـدّْوَاء يْـزَوَّلْ مْـنَ الْـڤَـلْـبْ عْـلاَلُـه

*

مَـا يْـطِيـرْ طَـايَرْ مَكْسُـورْ جْـنَاحُه

طَـالَـبْ الْعْـفُـو وَ الْـغُـفْرَانْ الْعَـاصِي

*

صَـاحَـبْ الْـكْـلاَمْ مْـعَـمَّـرْ ڤُـوَّالَـكْ

فْرَاشْ

ءَا يْـمَـامْ الاَشْـرَافْ عْـمَـامَـةْ رَاسِـي

*

مَـنْ يْجَـمّْـعُـوا يَـسَّـمْـعُوا غَـيْوَانَـكْ

لاَ تْــجُــوزْهُـمْ ءَا جُـوَّازْ نْـحَـاسِـي

*

فِي اعْـلاَ عَـلِّـيِّـيـنْ مَـنْزَلْـهُمْ جَـارَكْ

صَاحَبْ الْغَمَامَة رَانِي مَدَّاحُه

تَمَّتْ