Les Ouvrages Du CRASC

Centre de Recherche en Anthropologie Sociale et Culturelle

Index des ouvrages

 

كتب كراسك، 2007، ص.82-90، ردمك 3-26-813-9961-978 | نص كامل


 

 

 

أحمد أمين دلاي

 

 

 

و له ايضا يرثي حالة ڤُرْبٍ كان له و تخرب :

هدَّة

حَسْرَاهْ عْلَى الْڤُرْبِي زْمَـانْ فِي دَهْرْ فَـاتْ

*

هُـوَ مَسْـعُـودْ وْ دَنْـيْـتُـه سْـعِـيـدَة

اتَّبْنَى شَاوْ الْحَـالْ بَـنْيْ حُرْمَة عْـطَـاتْ

*

شُغْـلُه مَضْـبُوطْ وُ حَـرْكْـتُه شْـدِيـدَة

مْـفَصَّـلْ بَالتَّـاوِيـلْ وَ الْعْبَرْ وَ الثَّـبَـاتْ

*

مَا تَـجْـبَـرْ لُه نُـقْـصَـانْ وُ لاَ زْيَـادَة

مَرْفُـوعْ مْرَفَّعْ للَـسّْـمَا حْيُوطُه عْــلاَتْ

*

سَـاسُه مَــدْعُـوبْ وُ خَشْبْتُه عْـمِـيدَة

فْرَاشَاتْ وَ حْصُورْ بْنِي سْنُوسْ قِيمَة غْلاَتْ

*

زْرَابِـي وَ الطِّـيـڤَـانْ لُـه عْـدِيــدَة

وَ كْـيَـاتَـرْ وَ كْـرَاسَة لْكُلْ جِـيـهَـاتْ

*

وَ مْـطَـارَحْ مَبْـسُـوطَة دْوَامْ لَــبْـدَة

وَ الْجَـرَّايَـاتْ حْـرِيـرْ وَ اللَّـحَـافَـاتْ

*

وَ مْـخَـايَـدْ كَـمْـخَـة لِيهْ بَـالزّْيَـادَة

وَ حْـسَـكْ بَشْمَعْهَا ثَاڤْبَاتْ مَـتْـڤَـابْـلاَتْ

*

وَ فْـنَارَتُه تَـضْـوِي زَايْــدَة وْقِـيـدَة

وَ الْقَهْوَة وَ الْأَتَـايْ بَالْعْطُـورْ انْـسْـقَـاتْ

*

فِي بَـرْقَـاوَاتْ يْـشَـوّْقُـوا الثَّـمْـدَة

وَ فْنَاجِيلْ الْـفَـرْفُـورْ بَاللَّجِيلْ انْـطْـلاَتْ

*

فِي سَـنْـيَوَاتْ مْـصَـفْـيَـة سْـدِيـدَة

وَ صْـفَـارِي مَخْتَلْفَة مْنَوّْعَة هَـاكْ هَـاتْ

*

فُوڤْ طْـوَافِـيـرْ مْـظَّـرّْفَـة جْـدِيـدَة

وَ اهْـلُه مَقْصُودَة ذِي تْجِـي وُ ذِي غْـدَاتْ

*

مَـشْـتَـرْحَة مَبْسُوطَة بْـغِـيـرْ نَـكْـدَة

وَ جْبَابَرْ جَلْسُـوا فِيهْ نَـاسْ صُولَة طْـغَاتْ

*

وَ اشْـرَافْ النَّسْبَة وَ اجْــوَادْ وَ الْفْـرَادَة

وَ انْبَثَّتْ فِـيـهْ عْـلُـومْ بَالْكُتُبْ انْـقْـرَاتْ

*

نَـقْـلْ وُ مَـعْـقُـولْ هَـمْـزَة وُ بُـرْدَة

وَ صْلاَةْ الْخَمْسْ مْوَاضْبَة بْرَعْيْ الْـوْقَـاتْ

*

وَ الْآذَانْ جْـمَـعْ كَـلْـمَـةْ الـشَّـهَـادَة

وَ اسْوَاقْ اللَّـهْـوْ مْخَالْفِينْ فِيهْ ابْـتْـنَـاتْ

*

خَـلْـقْ مْصَطَّرْ مَا تَـحَّـمْـلُه جْـرِيـدَة

وَ ارْجَعْ بَعْدْ الْحُرْمَة بَـاخَسْ الْـبَـاخْسَـاتْ

*

حُـكْـمْ الْـحَـاكَـمْ مَا كَـانْ لُه مْــرَدَّة

الاَقْدَارْ جْرَاتْ عْـلِيهْ صَارْ حَالُه شْـتَـاتْ

*

وَ حْجَارُه مَنْـقُـوضَـة بْغِيرْ هَـــــدَّة

هَـذَا حَـالْ الـدَّنْـيَـا تْشَيَّنْ الْعَـاقْـبَـاتْ

*

لُـطْـفَـكْ يَا رَبِّي نَـرْتْـجُـوهْ عَـمْـدَة

أَحْـفَـظْـنَا يَا حَفِيظْ عَالَمْ الْـخَـافِـيَـاتْ

*

وَ اخْـتَـمْ لَـنَا بَـالْخِـيرْ وَ الـسّْـعَـادَة

فْرَاشْ

كَانْ مْقَوَّمْ مَنْصُوبْ * جَصّْ حَجْرَة وُ طُوبْ

*

وَ الْيُومْ اضْحَى مَخْرُوبْ * كُلْ مَا كَانْ فِـيهْ

مَــا دارْ ذْنُـوبْ * وُ لاَ جْرَاتْ مَنُّه عْيُوبْ

*

غِيرْ الْقُدْرَة وَ الْمَكْتُوبْ * صَاڤَتْ الْهَمّْ لِـيـهْ

بَعْدْ امَّا كَانْ طْرُوبْ * رَاهْ حَالُه شْغُوبْ

*

وَلَّى كَعْبَةْ عَرْڤُوبْ * يُضْرَبْ الْمَثْـلْ بِهْ

لَلذَّلْ امْسَى مَسْحُوبْ * بَالْحَزْنْ وَ الْكْرُوبْ

*

مَوْضَعْ سَاسُه مَقْلُوبْ * عَادْ نَظْرُه كْرِيهْ

جَوَّزْ فَرْحَة وَ لْعُوبْ * صَحّْ مَاشِي كْذُوبْ

*

خِيرَهْ فَاعَمْ مَدْعُوبْ * تَرْهَبْ إِذَا تْجِيهْ

لِيهْ الْحُرْمَة مَجْلُوبْ * وَ الْبْهَا وَ الشَّبُوبْ

*

وَ ارْيَاحْ النَّصْرْ هْـبُـوبْ * سَتْرْ رَبِّي عْلِيهْ

ءَاهْ عْـلَى الـدَّهْـرْ عْـقَايْـبُـه نْكِـيـدَة

هَدَّة

لاَ تَـفْـرَحْ لُه الاَيَّـامْ لِـيـهْ مَــدَّاوْلاَتْ

*

يَـتْـقَـلَّـبْ حَالُه بَالــرّْخَــا وُ شَـدَّة

فْصَالُـه مَخْتَـلْـفَة تْظَهَّرْ الْـغَـايْـسَـاتْ

*

مَـا يَصْحَاشِي هَـوْلُـه يْجِي وْ يُــغْـدَى

 

لاَ تَفْرَحْ يَا مَـغْـرُورْ لُو تْطُولْ الْحْـيَـاتْ

*

لاَ تَـزْهَـاشِـي بَالْفَـانِـيَـة الشَّـرِيـدَة

مَنْ ضَحْكَتْ لُه الاَيَّـامْ شَاوْ حَالُه زْهَــاتْ

*

لاَ يَـامَـنْـهَاشِـي تْبَكِّيهْ بَــالزّْيَـــادَة

غَـرَّارَة نَـكَّـارَة هْـمُـومْـهَا قَـاوِيَـاتْ

*

تَـسْـقِي الطِّيبْ وُ تَـاتِـي وْرَاهْ بَـالـدَّاء

إِذَا عَـطْـفَـتْ بَالْبَـانْ فَـاعْمَة دَافْـڤَـاثْ

*

رَاهْ الْـڤَـطْـرَانْ وْرَاهْ بْغِيرْ جَــحْــدَة

الـدَّنْـيَـا لَـلْـفَـنَا كُـلْ مَـنْ زَادْ مَـاتْ

*

الْـبَـاقِـي رَبِّـي وَاحَـــدَ الْإِحَــادَة

أَنْظُرْ وَ اسْتَخْبَرْ كَــمْ كَــمْ أُمَّة فْـنَـاتْ

*

رَاهَــا فِـي بْـطُونْ الثْـرَى سْـنِـيـدَة

وَ اْلأَنْـبِـيَاء وَ الـرُّسُـلْ بَالْحَـقْ جَـاتْ

*

مَــنْ ءَادَمْ لَلْـمَعْـصُـومْ نُورْ هُــدَى

يَـدْعُــوا خَلْقْ الْمُولَى لَسْبِيلْ النَّــجَـاتْ

*

وَ الصَّـفَا وَ الْـيَـقِـيـنْ وَ الرّْشِـيــدَة

جِهَـادْ وُ حَجّْ وُ صُومْ وَ الصّْلاَ وَ الزّْكَــاةْ

*

تَـابَـعْـهُمْ سَاعِي وَ النَّكِـيـرْ يَــرْدَى

وِيـنْ الْخُـلاَفَة الرَّاشْـدِينْ نَاسْ الثَّـبَـاتْ

*

حَـكْـمُـو بَالْحَـقْ وُ صَحَّةْ الْـعَـقِـيدَة

وَ مْنَارْ الْحَـقْ عْلَى سْمَاهْ شَمْسُه ضْـوَاتْ

*

وَ زْهَـقْ الْبَـاطَـلْ بْضَاعْتُه كْـسِـيـدَة

وَ تْـأَسَّـسْ رُكْنْ الدِّينْ وَ الْبْدِيعَة هْــفَاتْ

*

لاَ جُـورْ عْلَى مَسْـكِـيـنْ لاَ زْيَـــادَة

وَ دْعَاهَا دَاعِي الْحَـقْ سَكْنَتْ السَّـاعْـدَاتْ

*

فُـوڤْ الْـفَرْدُوسْ قْصُـورْهَا مْـشِـيـدَة

فْرَاشْ

وِينْ مْلُوكْ الـدَّنْـيَا * قْــرُونْ مَتْوَالْيَة

*

طَالْ أَمْرَهْم وَ عْيَى *وُ رَوّْحُوا لَللَّحُـودْ

وِينْ الْـمَـرْوَانِـيَـة * السَّلْطْنَة الطَّـاغْيَة

*

حْكَى التَّارِيخْ عْلِيَّ * مْنَ الْمُلُوكْ السّْعُـودْ

وِينْ الْعَـبَّـاسِـيَـة * الْمَرْتْبَة الْعَــالِيَة

*

خَـلاَّصِيـنْ السِّيَّة * مْزَوّْلِيـنْ النَّـكُـودْ

وِينْ الْمَـتْـوَانِـيَـة * السَّلْطْنَة السَّـامِيَة

*

هَتْكُوا كَمْ مَنْ قَرْيَة * الْقَاهْرِيـنْ الضّْـدُودْ

وِينْ الْـعَـبْـدَاوِيَـة * شْوَاهَقْ افْرِيـقْيَة

*

وُ مُـلُوكْ السَّعْدِيَة * الْفَايْزِيـنْ السّْـعُـودْ

وِينْ الـزِّيَّـانِـيَـة * الْبَاهِيَة الضَّـاوْيَة

*

وُ مُـلُوكْ الْحَفْصِيَة * وُ وِينْ ذُوكْ الْجْنُـودْ

وِينْ اتْــرَاكْ الطُّغْيَة * ارْسَامْهُمْ خَـاوْيَة

*

مَطْبُوعِيـنْ الْجَرْيَة * الْحَاكْمِيـنْ الْـفْـدُودْ

وِينْ اشْـرَافْ اهْنَايَة * امْحَالْهُمْ بَــانِيَة

*

بَڤْـيَاطَـنْ وَ الْخَبْيَة * مْنُورْڤِيـنْ الْبْـنُـودْ

جُـودْ وَ نَجْدَة وَ حْيَا * اخْـبَـارْهُم بَاقْيَة

*

مَلْكُـوا مُلْكْ عْنَايَة * مْنَغْصِينْ الْحْـسُـودْ

بِهُمْ الاَسْــلاَمْ احْيَا * وَ سُنَّتُه ضَـاوِيَة

*

الاَشْــرَافْ الْأَتْقِيَة * مْأَصّْـلِيـنْ الْجْـدُودْ

رَاحُوا الْـكُـلِـيَّـة * أَيَّامْهُمْ فَـانِـيَـة

*

الْـبَـاقِـي مُولاَيَ * وُ لاَ لْغِيرُ خْـلُـودْ

مْصَحَّحْ فَى الْـآيَـة * مْوَضّْـحَة وَارْيَة

*

لاَ شَكْ وُ لاَ مَرْيَة * وُ لاَ مْعَاهَا شْهُـودْ

ءَاهْ عْـلَى الـدَّوْلَة النَّـاعْـمَـة السّْـعِـيـدَة

هَدَّة

نَاسْ التُّـقَى وَ الدِّينْ وَ الثْـقَى وَ الثَّـبَـاتْ

*

وَ الْعَقْلْ الــرَّاجَـحْ وَ الْجْدَة وُ نَــجْــدَة

بَكْيَاسَة وَ رْيَـاسَـة وُ فَخْرْ مَـتْـوَالِـيَـاتْ

*

سَــارُوا بَالسِّـيرَة الْوَاضْحَة الْحْـمِـيـدَة

بِهُمْ فَرْحَتْ الاَسْــلاَمْ وَ الْخْلِيقَة رْضَــاتْ

*

بَاحْـكَـامْ رَاضْيَة هَــانْـيَـة سْـعِـيـدَة

بِـهُـمْ سَعْدَتْ الاَوْطَانْ وَ نْطْبَعْ بَالْحْـيَـاتْ

*

عَـدْلُــوا فِـيـهَا وَ اقْـوَالْـهَا رْشِـيـدَة

مَا زَاغُـوا مَا طَاغُـوا لْهَاوْ بَالْفَـانِـيَـاتْ

*

مَا تَرْكُوا حَــقْ وُ لاَ رْضَـاوْ بَــفْــدَة

مَا فِيهُمْ مَا يُـعَـابْ طَـاهْرِيـنْ الــذَّوَاتْ

*

بَـقْـوَاعَـدْ الشَّـرْعْ اقْـوَالْـهَا قْـتِـيـدَة

مَلْكُوهَا شَـرْقْ وُ غَـرْبْ كُلْ مَلَّة هْــدَاتْ

*

عَفْسُوا بَخْـيُـولْ السَّـبْـڤْ كُلْ بَــلْــدَة

أَهْلْ جْحَافَاتْ تْمُـوجْ فِي فْجُـوجْ الْمْـرَاتْ

*

كُلْ لِـيْـلَـة يَـمْـسُـوا نَاحْيَة جْـدِيــدَة

أَهْلْ الْمِيزْ الْمَـرْفُـودْ وَ اهْلْ هَمَّة عْــلاَتْ

*

قَـهْـرُوا بَـفْـعَـالْ الْحَقْ كُـلْ وَهْـــدَة

أَهْلْ مْحَاصَنْ زِيـنِـيـنْ لَلْجْهَادْ انْحْضَـاتْ

*

كُلْ نْهَارْ زْڤَــــــا لَلّغَى هْــدِيــدَة

أَهْلْ الْحَرْكْ الْمَـقْـيُـومْ لَلْڤُحَارْ انْتْـشَـاتْ

*

ضَيْمْ عْـدُوهُـمْ مَا كَــانْ لِيهْ هَــمْــدَة

وِاذَا صَدُّوا لَلْحَـيْـفْ مَا يْرِيدُوا حْـيَـاتْ

*

تَـرْجَـعْ بَـالـدَّمْ سْـيُـوفْـهَا غْـمِـيـدَة

غَنْمُوا جَنَّةْ الاَخْــلاَدْ بَالنَّفُوسْ انْـشْـرَاتْ

*

فِي ضَلْ الْـعَـرْشْ ارْوَاحْهَا صْـعِـيـدَة

رَايَسْهُمْ عَنْتَرْ عَبْسْ فَـارَسْ الْكَـايْـنَـاتْ

*

طَرْشُـونْ الاَّّ تَـضْـنِـي لْدَاهْ وَلْـــدَة

عَبْدْ الْقَادَرْ قَدْرُه عْـظِـيـمْ رُتْبَة عْــلاَتْ

*

جَـامَـعْ مَـانَعْ مَلْحُوضْ بَــالزّْيَـــادَة

مَسْعُودْ سْـعِـيـدْ مَنْ التَّقْهْ مْيَاهُ صْـفَـاتْ

*

يَسْـقِـي الْضَّـمْـئَانْ الطِّيبْ وَ الْـبْـرُودَة

يَسْقِي الْعَادِي كِـيـسَـانْ غَاصَّة قَـاتْـلاَتْ

*

مَنْ سَــمّْ مْـقَطَّـرْ نَـاقْـعُـه جْـمِـيـدَة

رِضْــوَانْ الله عْلِيهْ قَدْ مَـاضِـي وُ ءَاتْ

 *

فَى الـدّْهُـورْ الْمَتْـوَالْيِـيـنْ الْعْـدِيــدَة

فْرَاشْ

ءَاهْ عْـلَى نَـاسْ كْـرَامْ * عَـالْيِـينْ الْمْقَامْ

*

قَفْرَتْ مَنْهُم الاَرْسَـامْ * فَـاخْـرِيـنْ الْعْلُومْ

أَهْلْ مْـضَايَفْ وَ طْعَامْ * فَى الرّْخَا وَ الْحْطَامْ

*

مَسْـبُولْ عْلَى الـدَّوَامْ * مَا تْحَـرَّرْ بْـيُـومْ

تَلْقَى السَّـايَلْ تَـبْسَامْ * تَـعْـرَفْ الاَّ نْـعَامْ

*

لاَ لاَ مُحَـالْ حْـرَامْ * عَـنْـدَهُـمْ عَيْبْ لُومْ

كَانُوا رُكْـنْ الْإِِسْـلاَمْ * عَـزّْ لَلِّـي انْـضَامْ

*

مَنْ يَوْصَلْهُـمْ مَـا يُرَامْ * مَا تْصُـودُه هْمُومْ

كَانُوا لَلْجُودْ مْقَامْ * كِـيـفْ مَـطْـرْ الْغْيَامْ

*

يَسْـقِـي الْـهْضَبْ الْأََكَامْ * وَ الرّْبَة وَ الثَّلُومْ

كَانُوا رَحْـمَةْ الاَيْـتَامْ * وُ الاَرْمَـلْ وَ الْأَيَّامْ

*

وَ الْعَـاجَـزْ وَ الْـمُـعْدَامْ * فِي حْمَاهَا نْعُومْ

كَانْ طْـبَـلْهُـمْ بَـغَّامْ * لَلْـغَـوَازِي دْوَامْ

*

فِي مَـرْضَـاةْ الْعَـلاَّمْ * هَـايْـنِينْ الْجْسُومْ

أَهْلْ خْـيُولْ التَّهْجَامْ * يْسَـعْـفُوا فَى اللَّجَامْ

*

يَنْسَـاغُـوا فَـى التَّبْرَامْ * يَطَّعْنُوا فَى الطَّمُومْ

قْـصَاوَرْ الـتَّـدْيَـامْ * يُـومْ حَـرْبْ اللَّطَامْ

*

تَـصْـدَرْ بَالْهَنْـدْ كْـلاَمْ * فِي دْمَاهَـا تْعُومْ

جَـارَتْ عَـنْهُمْ الاَحْكَامْ * بَالْقْـضَـا لاَ مْلاَمْ

*

هَـذِي حَـالَـةْ الاَيَّـامْ * تَـنْـقْلَبْ مَا تْدُومْ

رَكْـبُوا فُـلْـكْ التَّعْوَامْ * فِي بْحُـورْ الظَّلاَمْ

*

رَاحُـو الْأَرْضْ الشَّـامْ * وَضّْحُـوا كَالنَّجُومْ

قَـادَرْ حَـاكَمْ الاَحْـكَامْ * يَـرْجْعُوا بَالتَّمَامْ

*

ذُو الْجَلاَلِ وَ الْإِكْـرَامْ * يَقْلَبْ الصَّـهْـرْ نُومْ

يَـنْـعَمْ عَـنْـهُمْ بَنْعَامْ * كِـى ڤْـبِيلَة قْوَامْ

*

بَسْـلاَحَـاتْ التَّهْضَامْ * عْسَـاكْرِيَـة وُ ڤُومْ

تَـنْـزَلْ مَـنْـزَلْ الاِكْرَامْ * بَالطَّبَلْ وَ الْعْلاَمْ

*

تُخْزَى مَنْـهُـمْ اللِّـئَـامْ * يَغَّرْقُوا فَى الْهْمُومْ

سَجْرَتْهُمْ بَالتَّحْتَامْ * وَ الْقْـلَـقْ وَ الزّْحَـامْ

*

فُوڤْ ظْهُورْ الظَّلاَمْ * تَنْـبَـتْ نْبَاتْ شُومْ

تَزْهَى بِهُمْ الاَرْيَامْ * فَى الدّْشُـرْ وُ الْخْـيَـامْ

*

كُلْ عْـنِيـسَـة بَعْلاَمْ * عَنْدْهُـمْ عِـيدْ صُومْ

يَلْغُوا بَالْحَـمْدْ دْوَامْ * وَ الصّْـلاَ وَ السّْـلاَمْ

*

عْلَى خِـيـرْ الْأََنَـامْ * فَارْحَـة بَالْـقْـدُومْ

يَا فَـتَّـاحْ افْـتَـحْ فَـتْـحْ بَـالْـمْـرَدَّة

هَدَّة

يَا سَمِيعْ يَـا بَصِـيـرْ يَا مُجِـيـبْ الدُّعَاتْ

*

يَـا غَـيَّـاثْ الْـمُـغَـاتْ بَـالشَّـدِيـدَة

يَا مُـبْدِي يَا مُـعِـيـدْ بَـارَزْ الْـمُحْدْثَاثْ

*

مُـنْـشِـي الْـخَـلْـقْ مْـنَ الْعَدَمْ لَلْمْجِيدَة

مُـحْـيِي الاَرْضْ الْجَرُوزْ تَنْطْـبَعْ بَالنَّبَـاتْ

*

بَـعْـدْ انْ كَـانَـتْ بَالْيَـبْـسْ صَمّْ صَلْدَة

مُحْيِي الْعِظَامْ النَّخْرْ بَـعْـدْ صَـارُوا رْفَاتْ

*

كِـمَـا خَـلْـقُـوا فَـى الْـكُونْ شَـاوْ مَبْدَة

تُوتِي الْمُلْكْ وَ تَنْـزَعْ الْمُـلْـكْ مُشَـاهْدَاتْ

*

تَـدْنِـي الْـقَـاصِـي وَ تْـقَـرَّبْ الْـبْعِيدَة

تَرْفَعْ مَنْ شَئْتْ وَ تَخْفَـضْ الاُمُـورْ اسْتْوَاتْ

*

بِـيـدَكْ مِـيـزَانْ الْعَـدْلْ لاَ مْـحِـيـدَة

قَـادَرْ مُـقْـتَـدَرْ مْـكَـوَّنْ الْـكَـايْـنَاتْ

*

تْـبَـدَّلْ ايَّـامْ الـسَّـخْـنْ بَـالْـبْـرُودَة

أَجْـبَرْ كَـسْـرْ الْمَكْسُورْ وَ اسْتُرْ الْمُعَظْمَاتْ

*

مَـنْ قَـلْـبْ مْـعَـمَّـرْ بَالسّْـقَـامْ وَ الدَّاء

أَنْـفِـي ضَـيْمْ الْمَضْيُومْ وَ انَّعْمُه بَالرّْضَاتْ

*

وَ اجَّـعْـلُـه فَـى الْـمَـقْـدُورْ خَرْقْ عَادَة

أَلْـطُفْ بِهْ وُ نَجِّـيهْ مَنْ يْـدِيـنْ الـطَّغَاتْ

*

مُـلُـوكْ عْـظَـامْ أُمُـورْهَـا نْـكِـيـدَة

كِيفْ نْـجَى مُـوسَى وَ الْخَلِيلْ مَنْ الْمُهْلِكَاتْ

*

مَـنْ بَـحْـرْ غْـمِـيقْ وَ حَـرّْ نَـارْ سُودَة

عَـطَّـفْ عَـنُّه قْـلُـوبْ قَـاسْـيَة جَافْيَاتْ

*

وَ اجْـلَـبْـهُـمْ لُـه بَـالـطِّـيبْ وَ الْمْوَدَّة

الْحَـمْـدُ لَلْـمُولَـى الْـوَاهَـبْ الْـمَوْهِبَاتْ

*

تَـمّْ الْـمَـقْـصُـودْ وَ كَـمْـلَـتْ الْقْصِيدَة

وَ الصَّـلاَةْ عْلَى الْـمُصْطَفَى كْـثِيرْ النَّعَاتْ

*

فِـي الْـكُـتُـبْ الْـمُـنَـزّْلـَة الْمْـفِيـدَة

التَّـوْرَاةْ وَ الْإَِنْـجِيـلْ وَ الزَّبُـورْ انْـقْرَاتْ

*

ءَايَـاتْ بْـفَـضْـلُه نَـاطْـقَـة شْـهِـيدَة

وَ الْفُـرْقَـانْ نْـزَلْ مَنْ عْظَـايَمْ الْمُعْجِزَاتْ

*

بَـعْـدْ الْكُتُـبْ السَّـابْـقَـة الْمْـجِـيـدَة

نَـابِي مُـرْسَلْ مُخْتَارْ فُـوڤْ نَاسْ اسْتَوَاتْ

*

مَـعْـزُوزْ مْـأَيَّـدْ فَـاخَـرْ السّْـيَـادَة

تَـحْـتْ لْوَاهْ الْمَعْـڤُـودْ تَنْحْشَرْ عَـامَّـاتْ

*

مَنْ أَنْـسْ وَ جَنّْ مْـحَـثَّـى حْـشِـيـدَة

يُومْ الْوَعْـدْ الْمَوْعُـودْ تَظْـهَـرْ الْمُفْضِحَاتْ

*

فِـيـهْ يْـشِـيـبْ الْغُـلاَمْ وَ الْوْلِـيـدَة

لاَ نَابِي لاَ رَسُـولْ كُـلْ طَلْبـُوا النَّجَاتْ

*

نَـفْـسِي نَـفْسِي مَـا كَـانْ لِي مْـزِيـدَة

تَـعْـلَى ذَاتُـه ثَـمَّ عْلَى جْـمِـيـعْ الذَّوَاتْ

*

يَـسْـجَدْ أَمَامْ الْعَـرْشْ حُـسْـنْ سَـجْـدَة

وَ يْـنَـادِيهْ الْجَـبَّـارْ بَالرّْضَى وَ الْهْـنَاتْ

*

أَبْـشَـرْ يَـا مُـحَـمَّـدْ بَـالْحْـمَـادَة

أَرْفَـعْ رَاسَـكْ وَ جْـمِيعْ مَا تْحَبّْ انْقْضَاتْ

*

قُـمْ اسْـمَعْ وَ اشْـفَعْ لاَ تْـهِـيـبْ كُـودَة

مَفْتَاحْ الْجَـنَّـة بِـيدَكْ الْأُمُـورْ انْعْطَاتْ

*

كِـمَا تَـرْضَى مَنْ فُـوڤْـهَا زْيَـادَة

جَـاهَـكْ وَاسَـعْ بَـالْخَـلْقْ كَـافَّة قَاطْبَاتْ

*

مَا عَدَى الشَّـرْكْ طْـوَايَـفْ النَّـكِـيـدَة

مُـنْـجِي مُـرْجِي يَـا مْسَلَّكْ الْوَاحْلاَتْ

*

تَـأْوِي الْمَـطْـرُودْ وُ تَـمْـنَـعْ الطَّـرِيدَة

لُـو لاَ مُـحَـمَّـدْ مَا تْـكَـوّْنَـتْ كَـايْنَاتْ

*

لاَ سَـمَـوَاتْ وْ لاَ بْـسِـيـطْ رَكْـدَة

أَلْـفْ صْـلاَ وُ سْـلاَمْ لِـيهْ مَـتْـرَاكْمَاتْ

*

بَـالْـغَـدُوِّي وَ الْاَصَـالْ دُونْ مُــدَّة

وَ الرِّضَـى لَلْـعَـشْرَة الْكْـرَامْ مَـتْوَالْيَاتْ

*

طُـولْ الـدَّهْـرْ وُ الاَيَّـامْ لَـبْـدْ لَـبْـدَة

أَحْـفَظْنَا يَـا حَـفِـيظْ حَفْـظْ بِهْ النَّـجَاتْ

*

وَ كْـسِـينَـا مَـنْ سَـتْـرَكْ قْمِيصْ وَ رْدَة

الْخَـاوَة وَ الاَوْلاَدْ فِي حْـمَـاكْ انْـئْـوَاتْ

*

مَا تَـخْـشَـى بَـأْسْ وُ لاَ تْـشُـوفْ نَـكْدَة

وَ كْـفِـيهُـمْ مَـكْرْ الْمَـاكْرِينْ وَ الْمَاكْرَاتْ

*

وَ الْكَـايَـدْ وَ الْـحَـسُـودْ وَ الْـحْـسِـيدَة

وَ ابْـسَطْ عَـنْهُمْ الاَنْـعَامْ فَاعْمَة وَافْـرَاتْ

*

وَ الْـعَـزّْ السَّـامِـي مَـا يْـلُـو سْـدَادَة

وَ امْـنَعْهُمْ مَـنْ الْحَـاظْرَاتْ وَ الْجَـايَّـاتْ

*

وُ مْـنَ الْأَفَــاتْ الْـقَـاطْـرَة الْـوْرِيـدَة

دَخَّـلْـهُمْ فِـي كَهْفْ حْصِينْ يَمْنَعْ الْهَارْبَاتْ

*

حُـصْـنْ مْـحَـصَّـنْ مُـعِـدّْ للَـشَّـرِيدَة

حُـصْـنْ الْمَعْصُومْ الْهَاشْمِي شْفِيعْ الْعُصَاتْ

*

مَـنْ دَخْـلُـه نَـاجِـي سَلْعْـتُـه نْـفِـيدَة

وَ الْبَـاغَضْ وَ الْـمُـسِيءْ وَ الْمَرِيدْ الشَّتَاتْ

*

يْـكُـونُـوا لَلْـمَـامُـونْ وَ السَّـنُوسِي فْدَة

وَ النَّـاظَرْ فِـيهُمْ بَالْبْغِـيضْ عَيْنُه عْـمَاتْ

*

يَـرْذَلْ الْـعُـمْـرْ وُ عِـيـشْـتُـه كْـدِيدَة

وَ الْكَـارَهُّـمْ مَـكْـرُوهْ مَا تْـسَـامِيهْ ذَاتْ

*

كِـي سَـمَـيْـرِي مْـسَـاسَـتْ الـصّْهِيدَة

لاَ نَعْمَة لاَ حُـرْمَة امْـسَى وُ دَارُه خْـلاَتْ

*

وَ يْـمُـوتْ غْـدَه ڤَـنْـدَة بْـلاَ شْـهَـادَة

وَ مْنَ الْجَنَّة الْخَـضْرَة يْـرُوحْ لَلْـهَـاوْيَاتْ

*

مَا يَـلْـفَـى خِـيـرْ وُ لاَ يَـسْـعَى إِفَـادَة

تَمَّتْ